موقع الشيخ الدكتور سيف الكعبي

319 عون الصمد شرح الذيل والمتمم له على الصحيح المسند

عرض الخبر
319 عون الصمد شرح الذيل والمتمم له على الصحيح المسند
36 زائر
09-04-2019 03:11

319 عون الصمد شرح الذيل والمتمم له على الصحيح المسند

جمعه نورس الهاشمي

بالتعاون مع مجموعات السلام 1، 2، 3 والاستفادة والمدارسة

بإشراف سيف بن محمد بن دورة الكعبي

(بحوث شرعية يبحثها طلاب علم إمارتيون بالتعاون مع إخوانهم من بلاد شتى ، نسأل الله أن تكون في ميزان حسنات مؤسس دولة الإمارات زايد الخير آل نهيان صاحب الأيادي البيضاء رحمه الله . ورفع درجته في عليين وحكام الإمارات ووالديهم ووالدينا )

------'--------'-------"

------'-------'-------'

-------'------'-------'

------''-------'-------'

مسند أحمد

15396 - حَدَّثَنَا أَبُو دَاوُدَ الطَّيَالِسِيُّ، قَالَ: حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ مُسْلِمِ بْنُ أَبِي الْوَضَّاحِ، عَنْ عَبْدِ الْكَرِيمِ الْجَزَرِي، عَنْ مُجَاهِدٍ، عَنْ عَبْدِ اللهِ بْنِ السَّائِبِ، قَالَ: كَانَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يُصَلِّي قَبْلَ الظُّهْرِ بَعْدَ الزَّوَالِ أَرْبَعًا، وَيَقُولُ: " إِنَّ أَبْوَابَ السَّمَاءِ تُفْتَحُ، فَأُحِبُّ أَنْ أُقَدِّمَ فِيهَا عَمَلًا صَالِحًا "

قلت سيف بن دورة :

محتمل أن يكون على شرط المتمم على الذيل على الصحيح المسند .

محمد بن مسلم بن أبي الوضاح؛ قال البخاري؛ فيه نظر؛ وبقية الأئمة على توثيقه؛ والشيخ مقبل يحسن له

----------'--------'--------'

قوله (كان يصلي قبل الظهر أربعا) قال البيضاوي: هي سنة الظهر القبلية (إذا زالت الشمس لا يفصل بينهن بتسليم ويقول أبواب السماء تفتح إذا زالت الشمس) زاد الترمذي في الشمائل ( فأحب أن يصعد لي فيها عمل صالح ) وزاد البزار في روايته (وينظر الله تبارك وتعالى بالرحمة إلى خلقه ) وهي صلاة كان يحافظ عليها آدم ونوح وإبراهيم وموسى وعيسى واستدل به على أن للجمعة سنة قبلها واعترض بأن هذه سنة الزوال

وأجاب العراقي بأنه حصل في الجملة استحباب أربع بعد الزوال كل يوم سواء يوم الجمعة وغيرها وهو المقصود

وهذا الحديث استدل به الحنفية على أن الأفضل صلاة الأربع قبل الظهر بتسليمة وقالوا هو حجة على الشافعي في صلاتها بتسليمتين. " فيض القدير" ( 5/ 225).

و قال العلامة الألباني: فانظر إلى النكتة في قوله: "قبل الظهر" عقب قوله: "بعد أن تزول الشمس" فإن كل أحد يعلم أن الزوال إنما يكون قبل الظهر فإنما قيده بذلك ليخرج من عموم: "بعد أن تزول الشمس" صلاة الجمعة فقد آب الحديث متفقا مع الأحاديث المتقدمة النافية لسنة الجمعة القبلية. " الأجوبة النافعة" .

الحديث نستفيد منه امور:

1 – المحافظة على اربع ركعات قبل الظهر سواء كانت سنة قبلية او غيرها، والمحافظة على الاربع ركعات سينال الأجر ، ويكتب عمله عند الله.

2 – فيه إثبات علو الله .

3 – يجوز الصلاة أربع ركعات بتسلمية واحدة او تسلمتين والأمر في ذلك واسع ، وإن كان الأفضل الفصل بين كل ركعتين.

4 – من أفضل الأعمال الصالحة بعد التوحيد الصلاة، و قد ذكر الله في كتابه العزيز من صفات المؤمنين: المحافظة على الصلاة، وجزاء من حافظ عليها الجنة .

5 – والعبد الكيس يبحث عن كل شيء يقربه الى الله، ويجتنب كل شيء فيه مخالفة للشرع، و مما ينجيه من النار.

6 – الحرص على تحري السنة والعمل بها، والحذر من البدع.

7 – العمل الصالح حتى يكون صالحاً لابد من توفر فيه شرطان: الإخلاص لله عزوجل، ومتابعة النبي صلى الله عليه وسلم في العقيدة والاقوال والأعمال.

   طباعة 
0 صوت
جديد الاخبار
جديد قسم التخريجات